Skip to main content

كشف الغموض عن قصة "أميرة دبي الهاربة" مع ومواطنة أمريكية أخرى – تسريب الفيديو الكامل لرسالة الاستغاثة اليائسة

Press Release   •   Mar 12, 2018 08:50 GMT

@MailOnline "سر الأميرة الهاربة" و"ابنة" حاكم دبي الشيخ محمد التي تدعي أنها هربت من البلاد بعد أن تم "تخديرها وسجنها لمدة ثلاث سنوات في بلدها العربي".

(Arabic translation of original English article posted below)

في الرابع من مارس عام 2018 ، تلقت مؤسسة بريطانية غير حكومية تدعى "محتجز في دبي – Detained in Dubai”، استغاثة عاجلة للمساعدة من امرأة شابة تدعي أنها ابنة حاكم دبي ونائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس الوزراء، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وقد عرفت المرأة نفسها بأنها الشيخة لطيفة محمد آل مكتوم وأنها ابنة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم. وقد فهمنا من رسالتها أنها كانت مسافرة مع عميل الاستخبارات الفرنسية السابق Jean Pierre Hervé Jaubert (جان بيير هيرفيه جوبير)، وهو في نفس الوقت مواطنًا أمريكيًا من فلوريدا ومعهم شابة أخرى تدعى تينا (Tina)، يعتقد أنها بريطانية أو أمريكية.

وفور بعد الاتصال الأول، بدأت مؤسسة "Detained in Dubai” في إجراء خطوات للتحقق من هوية الأطراف والادعاءات المقدمة، وتمكن المحامي البريطاني ديفيد هيغ (David Haigh) من الاتصال بالعديد من الأطراف الثالثة التي أكدت هوية الشيخة لطيفة، وخلال هذه العملية دارت عدة اتصالات منتظمة وطويلة بين الشخصية المفقودة هذه وبين مؤسسة "Detained in Dubai”.

وفي يوم الأحد الموافق الرابع من مارس في الساعة 18:24 بتوقيت جرينتش ، تلقت Radha Stirling (رادا ستيرلينج)، المؤسسة والمديرة التنفيذية لمؤسسة "Detained in Dubai”، رسالة استغاثة ثم تﻻها نداء أخر للاستغاثة من المرأة التي ظهرت في حالة شديدة من الذعر والخوف، وقالت "رادا Radha، أرجوك ساعديني!! أسمع أصوات رجال بالخارج، وأسمع طلقات نارية وأنا مختبئة هنا مع صديقتي".

وبعد نداء الاستغاثة، انقطعت الاتصالات مع جميع الأشخاص الذين أصبحوا من المفقودين، وبما أن مؤسسة "Detained in Dubai” قد تواصلت بالفعل مع هذه المفقودة، فقد قامت بعد نداء الاستغاثة بتنبيه السلطات المعنية، ثم سعت للحصول على مساعدة كبار المحامين ومستشاري الملكة في مجال حقوق الإنسان ومساعدة العديد من المؤسسات الخيرية الرائدة في قوق الإنسان التي تعمل معها مؤسسة "Detained in Dubai”.

ثم قامت مؤسسة "Detained in Dubai” بعمل محضرًا للشرطة لدى شرطة العاصمة في وحدة الأشخاص المختطفين والاتجار بالبشر في لندن، والتي أصبحت تضم الآن وحدة مكافحة الإرهاب في المملكة المتحدة. وتم عمل محضر أخر لدى مكتب الشرق الأوسط في وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث.

وكذلك تم عمل محضرًا عن الأشخاص المفقودين لدى وزارة الخارجية الأمريكية، وسفير الإمارات في المملكة المتحدة، وحرس السواحل في الهند حيث كانت أخر موقع معروف أعرب الأشخاص المفقودون عن تواجدهم فيه قبل قطع الاتصال.

ومنذ هذا الواقعة، أكدت الأطراف التي تعرف الأشخاص المفقودين هويتهم وآخر موقع معروف لهم. وقد أكد أصدقاء مقربون أن المرأة التي تظهر في الفيديو هي فعﻻ الشيخة لطيفة كما تقول، وقد أوضحت الأميرة في الفيديو أن هناك أكثر من شيخة لطيفة، وأنها هي التي كانت معروفة بالقفز بالمظﻻت، وأنها صاحبة حساب انستاجرام latifa_1 حيث تم إرسال رسالة الاستغاثة قبل أن يتم غلق الحساب.

وقد أكد محاميان أمريكيان أنهما كانا على علم بالوضع وأنه تم الاتصال بهما من قبل مواطن أمريكي وفرنسي (موطنه فلوريدا)، يدعى هيرفي جوبير، وهو أحد عمﻻئهم، وكان معروفًا لهم أيضًا، وأنهم قد أعدوا منذ ذلك الحين محضرًا بأنه مفقود.

وقد أطلق موقع @MailOnline الأخبار يوم الجمعة وأظهر جزءًا من الفيديو حيث تشرح المرأة بعض أسباب محاولة الهرب. وقد أطلقت الفيديو محامية أمريكية أوصتها الشيخة لطيفة أن تقوم بنشر الفيديو في حالة وفاتها أو اختفائها. ويمتد الفيديو لمدة 40 دقيقة تقريباً، وفيه تدعي الشيخة لطيفة أنها "تعرضت للسجن والتعذيب والضرب والحظر" ، فضلاً عن أنها نشرت أسماء المتورطين وحددت مختلف الجرائم المحتملة، وقد تم تقديم هذا الفيديو إلى السلطات والمستشارين القانونيين. ومنذ ذلك الحين تم نشر الفيديو على موقع يوتيوب من قبل العديد من المصادر المتنوعة: https://youtu.be/UN7OEFyNUkQ

وتقول رادا ستيرلنغ Radha Stirling، التي كانت أخر من تحدث معهم المفقودين، "نحن قلقون للغاية على سلامة الأشخاص المفقودين. لقد غمرنا سيلًا من المكالمات ورسائل البريد الإلكتروني والأدلة التي بإمكانها أن تساعدنا والسلطات، ونحن نناشد أي شخص لديه معلومات يمكن أن تساعدنا في التواصل معنا، كما نود أن نناشد أي شخص يمكنه المساعدة في البحث، سواء من المحامين أو منظمات حقوق الإنسان أو الأصدقاء أو العائلة أو حتى من عامة الناس.

لقد طلب الأشخاص المفقودون مساعدتنا كما طالبوا بأن نساعدهم في حالة اعتقالهم أو اختفائهم، وهو ما نفعله الآن. نحن على اتصال بالسلطات، وكبار المحامين في مجال حقوق الإنسان ومنظمات حقوق الإنسان".

ويضيف ديفيد هيغ David Haigh: "قصة الأميرة المفقودة لمست قلوب الكثير من الناس. لقد تلقينا عروضاً للمساعدة بدأ من أماكن بعيدة مثل بيرو من متابعي حسابها على Instagram، الذي تم حذفه الآن، حتى هنا في انجلترا، مع الكثير من جماهير نادي ليدز يونايتد الذين يتابعون قصتها".

أي شخص لديه معلومات عن هؤﻻء المفقودين، يرجى التواصل معنا على: latifa@detainedindubai.org

Original English Version:

This release is issued to assist authorities with the search for three missing people and to update the world’s media.

On the 4th of March 2018, British NGO Detained in Dubai received a plea for emergency assistance from a young woman who claimed to be a daughter of the ruler of Dubai and Vice President and Prime Minister of the United Arab Emirates,Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum.

The woman identified herself as a Sheikha Latifa Mohammed Al Maktoum the daughter of Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum. It is understood she was traveling with the former French intelligence operative Jean Pierre Hervé Jaubert, also an American citizen of Florida and another young women named Tina, who is believed to be British or American.

Immediately upon initial contact, Detained in Dubai commenced steps to verify the identity of the parties and the claims made. British Solicitor David Haigh was able to contact various third parties who confirmed the identity of Sheikha Latifa. During this process there was regular and lengthy contact between the missing person and Detained in Dubai.

On Sunday the 4th of March at 18:24 GMT, Detained in Dubai's founder and CEO Radha Stirling received a distress message, followed by a distress call from the woman who appeared in a panicked and frightened state. She stated "Radha, please help. There are men outside. I hear gunshots and I am hiding with my friend".

Following the distress call, communication with all of the missing persons ceased. Having had communication with the missing person previously, and following the distress call, Detained in Dubai alerted the relevant authorities. Detained in Dubai further sought the assistance of leading human rights Barristers and Queen's Counsel together with the assistance of several leading human rights charities with which Detained in Dubai works.

Detained in Dubai filed a police report with the Metropolitan police in London’s kidnapping and people trafficking unit, whom we understand has now involved the counter terrorism unit in the UK. A report was also made to the Middle Eastern desk of the Foreign and Commonwealth office.

In addition, a missing persons report was filed with the The US state department, the UAE Ambassador to the UK, and the coast guard of India, where the missing persons had conveyed their last known position to be.

Since the incident, parties who had known the missing persons have confirmed their identity and last known location. Close friends have confirmed that the woman in the video was who she said she was, Sheikha Latifa. The woman explained that there are several Sheikha Latifa’s and that she was the one known for sky diving, with the instagram account latifa_1 (distress message posted there before being closed down).

Two US attorneys confirmed that they were aware of the situation and had been contacted by American and French national and Florida resident Hervé Jaubert, a client of theirs, who was also known to them. They have since prepared a missing persons report.

The @MailOnline broke the news on Friday and showed part of a video where the woman explains some of the reasons for her escape attempt. The video was distributed to a US attorney by the woman for distribution in the event of her death or disappearance. The video extends for around 40 minutes and makes claims that she was "imprisoned, tortured, beaten and censored” as well as going onto name those involved and setting out various potential crimes. That video was provided to the authorities and legal advisors. The full video has since been published on YouTube by a variety of sources: https://youtu.be/UN7OEFyNUkQ

Radha Stirling, who was the last party to speak with the missing persons said "We are very concerned for the safety of the missing persons. We have already been inundated with calls and emails and evidence that assist us and the authorities. We appeal to anyone for any information that could be helpful to please get in touch with us. We would also like to appeal to anyone that can assist with the search. Lawyers, Human rights organisations, friends, family or even the General public.

The missing persons requested our assistance and instructed us to assist them in in the event of their arrest or disappearance, which we are now doing. We are liaising with authorities, leading human rights lawyers and human rights organisations."

David Haigh added "The story of the missing princess has touched the hearts of so many. We have had offers of help from as far away as Peru from people that followed her on her Instagram account, now deleted, to here at home with so many Leeds United fans following her story".

Anyone with information on the missing persons, please contact: latifa@detainedindubai.org

Detained in Dubai 2007-2018. Detained in Dubai Limited, is registered in England and Wales under company number 11248768 with its registered office at Kemp House, 180 City Road, London EC1 2NX UK

UAE Criminal and Civil Justice Specialists.  Contact us on info@detainedindubai.org

Detained in Dubai 2007-2018. Detained in Dubai Limited, is registered in England and Wales under company number 11248768 with its registered office at Kemp House, 180 City Road, London EC1 2NX UK

Comments (0)

Add comment

Comment

By submitting the comment you agree that your personal data will be processed according to Mynewsdesk's Privacy Policy.